أسعار المكيفات ترتفع بنحو 150% مقارنة بالصيف الماضي

أسعار المكيفات ترتفع بنحو 150% مقارنة بالصيف الماضي

data-full-width-responsive="true">

إعمار سورية:

 

شهدت أسعار المكيفات ارتفاعات كبيرة مقارنة بالعام الماضي بنسبة تجاوزت 150%، حيث تبدأ الأسعار اليوم من نحو نصف مليون ليرة للمكيف وهو ما يعادل راتب الموظف لـ10 أشهر، بعد أن كانت تبدأ نحو 200 ألف ليرة مطلع الصيف الماضي.

وأكد أحد أصحاب محلات بيع المكيفات بدمشق، أن الارتفاع يعود لكون هذه المكيفات مستوردة وبالتالي ارتفعت كلفها، مبيناً أن هنالك تراجع في الكميات الموجودة في الأسواق نتيجة تفشي كورونا في الصين وقلة الكميات المستوردة لسورية.

وأضاف بأن ارتفاع الأسعار أثّر بشكل واضح على المبيعات التي عادة ما ترتفع بشكل كبير مع موجات الحر، كما أن عدم وجود عروض للتقسيط سواء من الشركات والمحلات أو عن طريق المصارف الخاصة شكّل عائق أمام اقتناء المواطن لمكيف جديد نتيجة سعره المرتفع.

ومن خلال جولة  على بعض محلات بيع المكيفات، تم رصد الارتفاع الكبير في الأسعار التي تبدأ من نحو  500 ألف ليرة لمكيفات سعة طن واحد من نوعيات فوجي أو ايفولي أو جنرال ماكس، بينما تبدأ أسعار مكيفات شارب المصنعة في الصين من 550 ألف ليرة وتصل لأكثر من مليون ليرة، أما مكيفات lg فتبدأ أسعارها من 860 ألف ليرة.

وعادت المكيفات المستوردة للأسواق السورية العام الماضي بعد توقف الاستيراد لعدة سنوات نتيجة الأزمة، وذلك بعد موافقة اللجنة الاقتصادية في تموز 2018 على السماح باستيراد المكيفات وقطع تبديلها نتيجة عدم قدرة المعامل الوطنية على تغطية الطلب عليها.

وائل الدغلي - الاقتصادي